مكتب النمر للالستشارات الطيبة الشرعية

الدكتور / ماجد لويس النمر

مساعد كبير الاطباء الشرعيين ورئيس منطقة الطبية الشرعية بالقاهرة

01223325378

بين الكُشك والخُشت

الدكتورة مرفت النمر تكتب :

نقلا عن : صوت بلادى بامريكا

لم يختلف الامر بين اكشاك الفتاوي داخل محطات مترو الانفاق وتعيين الدكتور محمد الخُشت رئيسا لجامعه القاهره والذي كان يعمل استاذا لماده فلسفه الدين الي جانب عمله كمستشار ثقافي لمصر بالمملكه السعوديه ومن هنا مربط الفرس فكل هذه الفتاوي المستورده والمستجده من شبه الجزيره و ارض البدو لم تعد من الاشياء الغريبه والتي اصبحنا نستقبلها وننتظر لاحقاتها لكل ممن اكلوا من فته المملكه وشربوا من بولها ومن الواضح ان هناك توجها متفقا عليه بين كل من عمل وعاش في المملكه غارقا في خيراتها لابد وان يرد الجميل لاصحاب الفضل عليه واظهار الولاء والانتماء حتي وان كان هذا يخلف انتمائه للدوله المصريه التي ينتمي إليها اسما , بالاضافه الي العقيده المغلوطه التي يريد البعض ترسيخها بان مصر دوله عربيه! عفوا ام الدنيا مصريه ولا زالت تتحدث بالمصري وليس بالعربي كما يدعي بعض بائعي الاوطان والهويه فاذا كانت اكشاك الفتوي تحض علي الكراهيه ونبذ الآخر وقد اعترض احد شيوخ الاكشاك علي مفتاح الحياه الذي يشبه الصليب عندما كانت تمسك به احدي المسلمات في يديها وهي تتلقي الفتوي في محطه المترو بالفعل هو يشبه الصليب فهو الصليب حقا ولكن مع تغيير بسيط في الشكل ولكن المضمون انه هو الحياه وهذه لاصحاب الفتاوي والذين لا يقرأون تاريخ الوطن الذي يعيشون فيه باجسادهم , وقد تم رسم الصليب علي شكل الرحم عند المرأه وقد صممه اجدادنا المصريين العظماء الاوفياء صناع الحضاره لانه ان لم يكن رحم المرأه الذي يحتضن الجنين وينمو بداخله الي ان يتم تكوينه لم تكن الحياه , إذا علي فضيله مفتي الانفاق ان يفتي بقطع جميع ارحام المسلمات لانه بالفعل علي شكل الصليب وهو من منح المسيحيين الخلاص والحياه وبدونه لم تكن لهم حياه ابديه .

ونأتي لادعائه شيخ المترو بأن المسيحي نجس نجاسه معنويه! وفي حقيقه الامر لم نسمع من قبل عن النجاسه المعنويه هذه والتي افتي بها متناسيا ان رسول الاسلام الذي ينتمي ويؤمن هو به وبرسالته ويفتي بآياته قد تزوج من امرأة مسيحيه (ماريا القبطيه) ! فهل الرسول تزوج بانسانه نجسه ؟هل قام الرسول بمعاشرة امرأه نجسه معنويا !؟ هل انجب ولده الوحيد(ابراهيم) من زوجه نجسه ؟ هل بالفعل هذا الشيخ يفتي ؟ اذا كانت هذه رؤيه وعقيده وثقافه المفتي والذي من المفترض انه صاحب الفكر المستنير وهو صاحب افكار مضلله ومغلوطه خليط بين التطرف وعدم الدقه وانعدام ثقافه الآخر .هل هؤلاء الشيوخ بالفعل ينصرون الاسلام أم يسيئون اليه؟

الي جانب فتواه بأن الاخ لابد وان يمنع اخته من الخروج اذا رأي ذلك لأنه سيحاسب عليها يوم القيامه ! يا سياده المفتي ان الله عليم بالعباد وان الله غفورا رحيم فكيف لله وهو ارحم الراحمين ان يحاسب انسان علي اعمال انسان آخر ؟ يا فضيله المفتي ان كنت لا تعلم! فانت تعيش في بلاد القبط وكان الصليب فيها وبها ومازال وسيظل فاذا كان المسيحيين انجاس كما ادعي فضلا اتركهم في نجاستهم المعنويه وارحل الي المملكه بلاد الاطهار انت ومن يري ويدعي ان اصحاب البيت انجاسا!! وهل هذه الاكشاك للفتوي لمعرفه اصول الدين والفرق بين الحلال والحرام ام للحض علي الكراهيه والتحريض علي المسيحيين؟

ولم يكن الامر ببعيد عما قاله السيد الخشت الذي هبط علينا ولا نعلم من قام بترشيحه وتعيينه لتولي قياده اكبر واعرق جامعات المحروسه بعد ان كان مقدم برامج مغمورا في قناه (اقرأ الوهابيه) وكونه استاذا جامعيا يبث وينشر افكار عنصريه تحض علي الكراهيه واضطهاد الآخر في ظاهره تبدو ان هناك توجها لاستبدال الهويه المصريه بهويه أخري اكثر جهلا وتخلفا وتطرفا , فعندما افتي هو الآخر في احدي الفيديوهات بان المسيحيه واليهوديه تحرض علي قتل الاطفال والنساء والجنود والحيوانات في سفر التثنيه , يا سيدي الخشت هذا في العهد القديم ولكن بولاده السيد المسيح وتجسده وصلبه وقيامته اصبح لدينا عهد جديد واصبحنا نفوسا مخلصه من قيد شيطان والقتل والسبي والاحتلال صحيح اننا نحترم العهد القديم ولكن ذبيحه العهد الجديد ازاحه عن المسيحيين المؤمنين كل انواع العنف البدني والفكري وقضي علي كل الاعمال الانتقاميه الي جانب ذلك ليس خطأً من المسيحيين ان السيد الخشت لا يقرأ عن الآخر ولا يستطيع ان يفرق بين العهد القديم الذي كان منذ فجر التاريخ والعهد الجديد بخلاصه والامور التي استجدت بعد التجسد و الصلب والقيامه , كان علي شيوخ الفتاوي والاساتذه والعلماء والدكاتره ان يرجعوا الي اقوال السيد المسيح مخلص العالم في قوله (أحبوا أعداءكم ,باركوا لاعنيكم , احسنوا الي مبغضيكم , وصلوا لأجل الذين يسيئون إليكم ويطردونكم)(إن جاع عدوك فأطعمه خبزًا, وإن عطش فاسقه ,لأنك إن فعلت هذا تجمع جمر نار علي رأسه ) هكذا يفعل المسيحيون مع الاعداء والغزاه في كل مكان . سياده الدكتور الخشت (اقرأ) عن الله المحبه والرحمه و العطاء والتسامح والفداء والخلاص والوداعه.

ستجد آله المسيحيين الذي يحض ويحرض علي السلام و البتوليه. والسؤال الذي يحتاج اجابه من سيادته , هل رأيت مسيحيا ارهابيا؟ هل شاهدت مسيحيا فجر نفسه ومن حوله ؟هل صادفت مسيحيا قام بنحر وقطع رؤوس البشر كونهم مختلفين معه؟

وتعقيبا علي قول السيد الخشت للمسلمين المقيمين في دول الغرب المسيحيه مشفقا عليهم  (الله يكون في عونكم ) ولماذا إذاً يعيش المسلمون الاطهار من المغتربين بين الانجاس من المسيحيين في بلادهم ؟ كان علي سيادته ان يقوم باستصدار فتوي شرعيه برجوع جميع المسلمين الاطهار الي بلاد الطهر وترك بلاد الانجاس وعدم جواز العيش في دول النجاسه ومع من يختلف معهم في العقيده والاعتقاد !واستصدار فتوي اخري بعدم جواز الزواج من الاجنبيات المسيحيات وخصوصا ان كان الحمل سفاحا لا يعترف به .. وكأن المسيحيات الاجنبيات هن اللاتي يركضن خلف الاعراب لكي تتزوجن منهم عشقا فيهم وليس هو من يلهث خلفهن كي يتزوجهن لكي يحصل علي الاقامه في بلاد الانجاس معنويا..وتعليقا اخيرا علي ما جاء في احدي الفيديوهات التي تتصدر اليوتيوب بأن الانجيل محرف من ادراك يا دكتور بأنه محرف؟ علامَ استندت ويدل دلاله قاطعه ومؤكده انه محرف ؟ كيف ومتي ولماذا حرف ؟ وما هي الاجزاء التي تم تحريفها ؟هل لديه النسخه الغير محرفه؟ عليه أن يأتي بالنسختين المحرفه والصحيحه لكي نستطيع ان نقارن بينهما ( البينه علي من ادعي). السؤال الاهم : مال الدكتور الخشت ومال الانجيل إن كان محرفا ام مستنسخا او منقولا ؟! هل دعاك احد للدخول الي المسيحيه ؟ (لكم دينكم ولهم دين).

وفي حقيقه الامر لم يكن شأن الفتاوي بجديده علي مصر ولم يكن هناك شيء عبث بالعرب مثلما فعلت الفتاوي التي تعتبر في حد ذاتها نوعا من التناقض فكيف يمكن لانسان ان يصدر فتوي يحدد فيها رأي الله في قضيه ما وفي الحقيقه موضوع الفتاوي هذا يكون بمثابه التأليه وادعاء العصمه, فمنذ ما يقرب من 15 قرن ومن خلال فقهاء آل عثمان قاموا باستصدار فتاوي من ارض العرب بتحريم آله الطباعه بل وتكفير من يستخدمها و اعدامه ! الي جانب تحريم شرب القهوه بعد انتقالها من خلال طلاب العلم اليمنيين في الازهر إلي المصريين ودارت معركه فقهيه حاميه الوطيس تخللها احداث شغب عارمه واستمر تحريم القهوة حوالي مائتي عام بدعوة انها من المسكرات ومفسده للعقل والبدن وخطرها اشد من الخمر ,وكان الصخب الذي صاحب شرب القهوه عندما وجد حاكم مكه في نهايه العهد المملوكي جمعا من الناس يحتسون كؤوسا من القهوه بجانب المسجد الحرام فخرج بفتوي عدم جواز شرب القهوه واغلاق جميع المقاهي وهدم الكوانين ومعاقبه شاربيها وانتقلت هذه الفتوي الي القاهره وتم العمل بالفتوي ولكن قام تجار البن واصحاب المقاهي المصريون بالاشتباك مع رجال الشيخ السنباطي وهو من شيوخ الازهر والذي تولي وتزعم تطبيق الفتوي هو وبعض مريديه من الغوغاء وفي نهايه الامر تم قتل احد اقارب تجار البن وقد هرب الشيخ السنباطي بعد حادث القتل لكي لا يتم اغتياله علي يد التجار المصريين وقامت اسره القتيل بتقديم القهوه في العزاء لمده 3 ايام متواليه رغم انف الجميع فاضطر الوالي الي اصدار فرمان يسمح بشرب القهوه .

بالاضافه الي تحريم ركوب الدراجه البخاريه اوالناريه كونها من اعمال الشيطان واطلق عليها ( حصان ابليس).

فضلا عن تحريم الصنبور حيث انه بدعه وضلاله الي ان جاز احد الائمه استخدام الصنبور في الوضوء ومنذ ذلك الحين واطلق عليها اسم (الحنفيه)نسبا للامام (ابي حنيفه).

وفي نهايه القرن ال19 وفدت الطماطم الي شبه الجزيره العربيه ولكن رفضها اهل المدينه ونفروا من استخدامها كونها حمراء ومن المفترض ان تكون خضراء لأنها تنتمي الي فصيله الخضروات فتم استصدار فتوي بتحريم اكلها واطلق عليها (مؤخرة ابليس).

إلي جانب تحريم المدارس لأنها تعتبر باباً للفساد الاخلاقي والانحراف الجنسي مع تكفير قراء الصحف والمجلات .

وتزعم الدوله انها تتطلع إلي تجديد الخطاب الديني ولكن الواقع والواضح أنه ادعاء ولا نيه لأي تجديد وهناك اتجاهات لوهابيه الدوله بناء علي تعليمات عليا و رغبه في ذلك . السؤال للقائمين علي اداره الدوله : إلي اين تسير بنا سفينه الوطن ؟

تعليقات الفيسبوك

أترك تعليقك