مكتب النمر للالستشارات الطيبة الشرعية

الدكتور / ماجد لويس النمر

مساعد كبير الاطباء الشرعيين ورئيس منطقة الطبية الشرعية بالقاهرة

01223325378

البرمجه الكونيه

الأستاذ محمود زهران يكتب :

خبير الطاقة الحيوية

كما اخبرت حضراتكم من قبل ان كل شيئ فى الكون عبارة عن طاقه وان الانسان ما هو الا طاقه حبيسه وكذلك الملائكه والجن طاقه لطيفه وكذلك الماء والطعام والشراب والهواء وما نراة ومالا نراة عبارة عن طاقه وذرات مختلفه اللشكال والاحجام والالوان والترددات والذبذبات ونحن نعيش ونسبح ونعوم فى بحر كونى عظيم من الطاقه مثلما تسبح السمكه فى الماء ولكن!! هل خلق الله كل شيئ عبارة عن طاقه فقط ؟ وهل يوجد شيئ يحدد كل ذرة ويحدد لها مسارتها وبدايتها وتاثيرها وتاثرها وشكلها وطبيعتها وطبيعه عملها فى الكون المحيط كله ؟! بالطبع !!! نعم انها( البرمجه ) لقد برمج الله عز وجل كل ذرة فى ملكه للقيام بواجبها على اكمل وجه بكفائه الاهيه عليا لا يمكن ان نتخيلها ابدا بسبب وجود حدود لادراكنا العقلى والا صعقنا او اصابنا الجنون وهذا محال علينا كبشر او اى مخلوق اخر ان يتخيله ابدا لذلك يأنس الانسان بوجود يد قويه لله يستند عليها فى كل شئون حياته بل ومماته وصدق الله اذ يقول (وما اوتيتم من العلم الا قليلا ) ولولا وجود هذة البرمجه لما كان هناك نظام كونى منذ لحظه البيج بانج او الانفجار العظيم الى الان ،ولما كان هناك الا عشوائيه كونيه وعدم انتظام واصطدام ثم انفجار ثم لا حياة !!! ولولا الترتيب الالهى والقوة والجبروت الربوبى لتهدم الكون من اول لحظه ميلادة لولا لطف الله وعنايته وحوله وقوته فقد خلقنا رب واحد لكى نحيا فى ملكه ونتغنى بإسمه العظيم جميعا ونذكر نعمته وانه بث فينا الحياة بعدما كنا اموات اولاد اموات !!!!! وياليت الملحدين وكبرائهم امثال انطوانى فلو و ريتشارد دوكنز ليتهم يقرأون كلامى هذا ليهتدوا لوجود رب حقيقي منظم لكونه شاء من شاء وأبى من أبى فلو تخيلنا مدى عظمه الله وقدرته فى الذرة التى هى وحدة البناء الكونى سنجد العجب العجاب سنجد ان سرعه الاليكترونات حول الذرة تتراوح بين 2000 كيلومتر فى الثانيه الى 100000ألف كيلومتر فى الثانيه الواحدة !!!!!! ياالهى ماهذا الجبروت كل هذة السرعه العجيبه والرهيبه دون ان يحدث تصادم ولا ارتباك مرورى ولا حوادث بين الذرات مثلما يوجد فى عالمنا البشرى المحض فلو ركب احدنا سيارة وتخطى بسرعتها اكثر من مائه وعشرون او مائه واربعون كيلو مترا فى الساعه للارتفعت نسبه الحوادث جدا بالتاكيد وهذا هو الفرق بين فعل الخالق والمخلوق فلا وجه للمقارنه اطلاقا !! فمن اعطى الذرة ومكنونها هذة السرعات الخارقه والخياليه والمخيفه ؟ ببساطه انه الله رب العالمين خالق الجميع والذى لا يقدر عليه ولا احد من انس ولا جن ولا ملائكه ولا اى من كان ولا ولن يكون فى ملكه الا ما اراد وهذة البرمجه الالهيه بما انها موجودة فى كل ذرة فسنجدها حتما فى كل خليه حيه او اى مادة والمادة كما نعلم احد صور الطاقه وكما هو معلوم فان الطاقه لا تفنى ولا تستحدث من العدم وقد خلق الله كل شيئ لرساله معينه وهو المسيطر والقاهر فوق عبادة وهو ارحم بكل مخلوق من ابيه وامه بل ومن نفسه وهو سيد الجميع ومربيهم ومعلمهم ورازقهم وهو حبيبنا الذى يجب ان نحبه اكثر من انفسنا حتى ندخل الفردوس الاعلى هذة الجنه التى فيها الاؤنس والرحمات والانوار الكامله وحياة الخلود الاعظم دون شياطين انس وجن او صراعات دنيويه باطله فلن يأخذ احد معه شيئ الى قبرة فكما جئنا فى الدنيا سنغادرها باعمالنا فقط !!! فعندما وقف موسى الكليم واخيه هارونى انبياء الله عليهما السلام امام فرعون الذى تجبر وكفر وادعى الالوهبه والربوبيه بل ووصلت به الوقاحه ان يسال انبياء الله عن ربنا (قال من ربكما ياموسى /قال ربنا الذى اعطى كل شيئ خلقه ثم هدى ) سورة طه اذن الله خلق كل شيئ من عدم ثم هداة لرسالته !!! نعم فربنا عز وجل لم يخلق شيئ عبثا ولا يترك مخلوق للاهواء بل قام ببرمجته ومن هنا يجب ان نعلم ان كل شيئ مخلوق من طاقه ومبرمج ليؤدى رسالته فى الحياة فمثلا الdna ,rna وهما برمجه الخليه الحيه فى كل الكائنات الحيه واختلافها من كائن لاخر هو سر الحياة فمثلا dna فيه وصف كامل وشامل ودقيق لمواصفات الكائن الحى سواء كان انسان او حيوان او نبات او ايا من كان ! وتخيلوا معى فان طول dna اطول من 805 مليون كيلومتر !!!!!!!! تخيلو طريقا مذدوجا ومترابط من المعلومات واوامر التشغيل يوجد باجسامكم طوله ملايين الكيلومترات اذن فكل انواع الطاقات الكونيه والبرمجه موجودة فى كل المخلوقات ولكن بما ان الانسان هو المخلوق الاسمى والمخلوق الكونى الاوحد بما سخر واعطى الله له من القيادة لكل المخلوقات وتبعيه باقى المخلوقات له وصدق الامام على كرم الله وجهه اذ قال انت عالم اصغر انطوى عليك العالم الاكبر فمن يعلم هذا الكلام يجب ان تتضائل نفسه امام الله رب العالمين ولا يتكبر ابدا على خلق الله ويجب ان يعلم انه مجرد نقطه تافهه جدا بحر ملك الله !!! ورغم ان dna طوله 805مليون كيلومتر فما هو الا اوامر تشغيل وبرمجه من الله للخليه الحيه والتى اساسها طاقه واوامر التشغيل هى المسئوله عن كل شيئ فى جسد الانسان والمخلوقات من حيث النمو والشكل واللون والطول والعرض واومر للبروتينات والغدد والهرمونات والجينات جميعا وdna عبارة عن كتاب يتكون من خمسه مليون صفحه !!!! فيجب التدبر والتامل فى جميل صنع الله الواحد رب كل المخلوقات ويجب احترام الله فى خلقه الذى خلقنا مختلفين وهو يريد ذلك سبحانه ولكن الشيطان الرجيم يلعب على وتر جهلنا وغلنا وغبائنا جميعا ويريد ان يحول نعمه الله فى الاختلاف يريد ان يحولها لخلاف وتصادم

تعليقات الفيسبوك

أترك تعليقك